أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / لص أم مظلوم؟

لص أم مظلوم؟

محمود سلطان

رئيس تحرير صحيفة المصريون
عرض مقالات الكاتب

حادث السطو على “قصر” المغنية اللبنانية نانسي عجرم، قصة “مريبة”: لا أحد يعرف تفاصيلها على وجه الدقة أو التقريب، زوجها ارتكب جريمة قتل داخل قصره .. قتل شخصا أدعى إنه “لص”!!
كل محرري صفحات الفن وكذلك زملاء المغنية “الدلوعة” خدموا على روايتها بأن القتيل لص.. وزوجها طبيب الأسنان كان يدافع عن “ماله” و”عرضه”.. لا تكاد تجد رواية مخالفة لهذه الادعاءات التي تريد تبرئة القاتل وغمض حق القتيل في القصاص ممن أهدر دمه!
يمم أصدقاء المغنية وجهتهم شطر قصرها المخملي.. ليواسونها ويقدموا لها التهنئة على نجاتها ولزوجها “الفارس” الذي أفرغ 16 رصاصة في “اللص” فأرداه قتيلا! : يا بختك يا ننسي تزوجتي “زلمة” تتمناه كل فتيات لبنان!
ألقي القبض على الزوج القاتل.. غير أن النيابة العامة في لبنان، راعت أنه زوج فنانة لها سلطة اعتبارية.. فأمرت النيابة بإيداعه في مستشفي راق بدلا من إيداعه الحبس!
أما القتيل .. فلا يذكره أحد إلا بوصفه “لصا”!! هكذا حكموا عليه: نانسي وزوجها والرأي العام المحب لست “نانسي”.. وسلطات التحقيق تتسابق في تدليل الطبيب وتدليعه: والنبي ما تنسي تبلغ سلامنا للهانم في البيت وألف سلامة عليك وعليها ربنا يحميها للأمة العربية!
العبرة في الموضوع كله: إنه إذا كان لك “سلطة اعتبارية” فأبشر بطول الدلع ولو ارتكبت من الجرائم أبشعها!.. واللي له ظهر مثل نانسي لا يضرب على بطنه!

شاهد أيضاً

أكثر من 15 مصابا بينهم أطفال في حادث دهس وسط ألمانيا

أصيب 15 شخصا على الأقل، بينهم أطفال، الإثنين، في حادث دهس استهدف جمعا من المشاركين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.