أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وأدب / وقفةٌ على قبرِ المَعرّي

وقفةٌ على قبرِ المَعرّي

إسماعيل الحمد

شاعر وأديب سوري
عرض مقالات الكاتب

ياشامُ إنْ هجرَ الحُقولَ طيورُها = وتَساقطَت أغصانُها وزُهورُها

وتَفَيَّأَت في دَوحِها غِربانُها = وتَجَرَّعَت حِممَ الجَحيمِ صُقورُها

وتَغافَلَ الكَوْنُ الفَسيحُ عَنِ الأُلَى = ضاقُوا بأرضٍ شاقَها تَحريرُها

وتقهقرَ التاريخُ عن أمجادِها = وسرَى علَى عُمرانِها تَدميرُها

وبكى المعرّي عندَ قبرِ شَهيدِها = فعلى المَعَرَّةِ أنْ تَثورَ قبورُها

شاهد أيضاً

«النّاعِقون»

فاضل سفان شاعر وأديب سوري «نَعْلي» على لَغْوِكم ما عَـزّ بنيانــا ولـم يجدْ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.