أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / العراق.. 15 قتيلا و85 مصابا في مواجهات بالناصرية

العراق.. 15 قتيلا و85 مصابا في مواجهات بالناصرية

قال مصدر طبي عراقي، الجمعة، إن 15 محتجا قتلوا وأصيب 85 على الأقل بجروح في مواجهات مع قوات الأمن في مدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار (جنوب).

ولليوم الثاني على التوالي تشهد المدينة، ذات الغالبية الشيعية، تصعيدا كبيرا في المواجهات التي خلفت 32 قتيلا، وأكثر من 200 جريح، الخميس.

وأضاف المصدر للأناضول، الذي طلب عدم الإشارة لاسمه، أن “المستشفيات استقبلت جثث 15 مدنيا غالبيتهم من المتظاهرين وسط الناصرية، بالإضافة إلى 85 جريحا”.

وأوضح المصدر، أن “القتلى قضوا بنيران قوات الأمن خلال محاولتهم اقتحام مقار أمنية وقطع طرق رئيسة وجسور وسط الناصرية”.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، تقديم استقالته من منصبه إلى البرلمان على خلفية الأحداث التي تشهدها البلاد.

وكانت وتيرة العنف تصاعدت في محافظتي ذي قار، والنجف، دفع المرجع الشيعي الأعلى، علي السيستاني، الجمعة، إلى دعوة البرلمان للسعي لسحب الثقة عن حكومة عبد المهدي، الذي استبق الخطوة بإعلان نيته تقديم استقالته للبرلمان دون تحديد موعد بعينه.

ومنذ بدء الاحتجاجات، سقط 406 قتلى على الأقل و15 ألف جريح، وفق إحصاء أعدته الأناضول، استنادا إلى أرقام لجنة حقوق الإنسان البرلمانية، ومفوضية حقوق الإنسان (رسمية تتبع البرلمان)، ومصادر طبية وحقوقية.

والغالبية العظمى من الضحايا من المحتجين الذين سقطوا في مواجهات مع قوات الأمن ومسلحي فصائل شيعية مقربة من إيران.

وطالب المحتجون في البداية بتأمين فرص عمل وتحسين الخدمات ومحاربة الفساد، قبل أن تتوسع الاحتجاجات بصورة غير مسبوقة، وتشمل المطالب رحيل الحكومة والنخبة السياسية المتهمة بالفساد.

الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

خارجية الأسد: الاتحاد الأوروبي كيان هلامي بلا طعم أو لون أو رائحة

باسل المحمد – مدير الأخبار يستمر النظام السوري في التحكم بجغرافية العالم، فهو تارة ينفي …