أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / مقتل 5 مدنيين في قصف روسي شمالي سوريا

مقتل 5 مدنيين في قصف روسي شمالي سوريا

قتل 5 مدنيين، بينهم طفلان، الأحد، جراء قصف جوي روسي في منطقة خفض التصعيد، بمحافظة إدلب شمالي سوريا.

وأكد مرصد مراقبة الطيران الجوي التابع للمعارضة السورية، أن الطيران الحربي الروسي يواصل قصف قرى وبلدات تقع ضمن منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب، منذ ليلة السبت – الأحد.

من جانبه أكد الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) مقتل 5 مدنيين، بينهم طفلان وصحفي يدعى عبد الحميد يوسف، جراء القصف الجوي على بلدة كفروما بإدلب.

وأضاف أن القصف أسفر أيضا عن إصابة أكثر من 8 مدنيين بجروح.

يشار إلى أن 75 مدنيا بينهم 12 طفلا قتلوا الشهر الماضي، في إدلب، جراء قصف قوات النظام والمليشيات الأجنبية الإرهابية المدعومة إيرانيًا، وروسيا، للقرى والمدن المؤهولة بالمدنيين، بحسب تقرير للدفاع المدني.

كما فاق عدد القتلى 25، في منطقة خفض التصعيد خلال الأيام العشرة الأخيرة، جراء قصف الطيران الحربي التابع لروسيا ونظام الأسد، المناطق السكنية.

وفي مايو/ أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران، توصلها إلى اتفاق “منطقة خفض التصعيد” بإدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.

إلا أن قوات النظام وداعميه، تواصل شن هجماتها على المنطقة رغم التفاهم المبرم بين تركيا وروسيا في 17 سبتمبر/ أيلول 2018، بمدينة سوتشي الروسية، على تثبيت “خفض التصعيد”.

وقتل أكثر من 1400 مدني جراء هجمات النظام وروسيا على منطقة خفض التصعيد، منذ 17 سبتمبر/أيلول 2018.

كما أسفرت الهجمات عن نزوح أكثر من مليون مدني إلى مناطق هادئة نسبيا، أو قريبة من الحدود التركية.

الأناضول

شاهد أيضاً

24 شهيداً في غزة.. والمقاومة تقصف غرب القدس المحتلة

ارتفع عدد الشهداء الفلسطينيين الذين سقطوا من جراء التصعيد الإسرائيلي في قطاع غزة، منذ أمس الثلاثاء، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.