أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / اغتيال أحد أبرز شبيحة النظام في درعا

اغتيال أحد أبرز شبيحة النظام في درعا

اغتالت مجموعة محلية مسلحة مسؤول “اللجان الشعبية” في مدينة جاسم شمال درعا.

ونقلت وكالة سمارت عن قالت مصادر محلية إن مسؤول “اللجان الشعبية” في المدينة قصي نادر الحلقي، الذي يعمل أيضا طبيبا للأسنان، قتل في عيادته بطلقتين في الرأس من مسدس كاتم للصوت.

وأضافت المصادر أن “الحلقي” هو شقيق رئيس مجلس وزراء النظام السابق وائل الحلقي، كما أنه كان على تواصل مباشر مع قوات النظام وخاصة فرع الأمن الجوي في مدينة درعا.

وتبنت مجموعة تتبع للجيش السوري الحر وتسمي نفسها “كتائب جيش الأبابيل” في بيان لها، عملية اغتيال “الحلقي”، موضحة أن ذلك يأتي “ثأرا لمدينة الصنمين إضافة إلى أنه كان ينفذ تعليمات شقيقه بالتنسيق مع أجهزة المخابرات السورية”، كما توعد البيان بمحاسبة كافة “العملاء” إذا صعدت قوات النظام ضد الأهالي.

وتأتي الحادثة في إطار الرد على مداهمات فرع “أمن الدولة” مساء الأحد في مدينة جاسم، إذ قتل عنصران من قوات النظام وجرح ثالث، جراء تفجير شخص نفسه خلال محاولتهم اعتقاله في المدينة، كما استهدفت مجموعة محلية مسلحة، ليل الأحد – الاثنين، مواقع لقوات النظام في مدينة الصنمين دون معلومات عن إصابات.

وسبق أن قتل تاجر السبت، بإطلاق النار عليه من مجهولين بين مدينة طفس وبلدة المزيريب في درعا، وقتل عنصران من قوات النظام وجرح آخر الاثنين، بانفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة مبيت لهم على طريق جاسم – إنخل شمال مدينة درعا.

شاهد أيضاً

إسرائيل تتأهب لانتخابات جديدة ونتنياهو يخوض المعركة محاصرا بالاتهامات

تمضي إسرائيل يوم الأربعاء باتجاه ثالث انتخابات عامة في أقل من سنة واحدة، يخوض فيها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.