أخبار عاجلة

ياسين أقطاي: إن كان جيش الأسد قادر على مواجهتنا فليتفضل

حذر مستشار الرئيس التركي، ياسين أقطاي، في تصريح خاص لـ وكالة سبوتنيك، قوات الأسد من الدخول إلى مناطق سيطرة ميليشيا”قسد”.

وقال “أقطاي” إن “جيش الأسد، الذي لم يتمكن حتى الآن من محاربة التنظيم الإرهابي (وحدات حماية الشعب) الذي يسعى إلى تقسيم الأراضي السورية وبناء دولة منفصلة، يستعد لمحاربة الجيش التركي، وإن كان قادراً على ذلك فليتفضل”.

ولفت أقطاي إلى احتمال اندلاع اشتباكات بين الجيشين السوري والتركي مضيفا، “إذا حاول جيش الأسد مقاومة ما تفعله تركيا شمال شرق سوريا والوقوف أمامه، فمن الممكن أن تندلع اشتباكات بين الجيشين”.

وتابع متسائلا، “إذا كان جيش الاسد يستطيع تحقيق الأمن والأمان في شمال شرق سوريا فلماذا انتظر حتى الآن؟ لماذا يحاولون الدخول إلى شمال شرق سوريا بعد دخول الجيش التركي إليها؟!”.

واستطرد قائلا، “ليس لدى الجيش السوري القوة، كما ليس لديه ما يفعله في شمال شرق سوريا، فإذا دخلوا شمال شرق سوريا من سيحاربون هناك؟ هل سيقاومون ضد القوات الأميركية أم ضد كيان حزب العمال الكردستاني/وحدات حماية الشعب؟ أم ضد تركيا؟ عليهم التفكير قبل التوجه إلى المنطقة وتعقيد الأمور هناك”.

وفيما يتعلق بالأنباء اتفاق ميليشيا”قسد” مع نظام الاسد لتسليم بعض المناطق، منها عين العرب ومنبج، لجيش الأسد قال أقطاي، “إذا كانت هذه الأنباء صحيحة، فهذا يعني تعاون نظام الأسد مع ميليشيا”قسد” وغض الطرف عنهم” مضيفاً، “هذا يعتبر مؤشر عداوة ضد تركيا”.

وتابع أقطاي، “إن تركيا لن تقبل بوجود وحدات حماية الشعب وحزب العمال الكردستاني في شمال شرق سوريا ومدينة منبج، لأن هذه التنظيمات ترسخ وجودها في المنطقة بدعم الولايات المتحدة الأميركية، وبالتالي نحن نريد أن نعرف أبعاد التضامن فيما بينهم وإلى أي مدى سيصل”.

وكالة زيتون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تحذيرات من توقف مشفى كفر تخاريم بإدلب

حذّر المجلس المحلي في مدينة كفرتخاريم بمحافظة إدلب، من توقف مشفى الشهيد وسيم حسينو وهو …