أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / أكثر من 19 ألف شخص بينهم نحو 8300 مدني قتلتهم الطائرات الروسية منذ بدء مشاركتها في السورية نهاية عام 2015

أكثر من 19 ألف شخص بينهم نحو 8300 مدني قتلتهم الطائرات الروسية منذ بدء مشاركتها في السورية نهاية عام 2015

المرصد السوري لحقوق الإنسان

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بحسب تقرير له، أن القوات الروسية تستكمل شهرها الـ 48 من مشاركتها العسكرية في السورية.
إذ وثق المرصد خلال الشهر الـ 48 من عمر دخول روسيا على خط العمليات العسكرية في سوريا، استشهاد 4 مواطنين، استشهدوا جميعاً متأثرين بجراح قصف الطائرات الحربية الروسية، كما قضى وقتل مقاتلان اثنان من الفصائل والمجموعات الجهادية جراء ضربات جوية روسية على مواقعها في جبال الساحل وريفي حماة وإدلب، حيث بلغت حصيلة الخسائر البشرية 19018 منذ الـ 30 من أيلول / سبتمبر من العام 2015 حتى الـ 30 من أيلول / سبتمبر الجاري من العام 2019:: 8289 مواطن مدني هم، 1997 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و1255 مواطنات فوق سن الثامنة عشر، و5037 رجلاً وفتى، إضافة لـ 5244 عنصر من تنظيم “الدولة الإسلامية”، و5485 مقاتل من الفصائل المقاتلة والإسلامية وهيئة تحرير الشام والحزب الإسلامي التركستاني ومقاتلين من جنسيات عربية وأجنبية.

وأضاف المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه رصد استخدام روسيا خلال ضرباتها الجوية لمادة “الثراميت” – “Thermite”، والتي تتألف من بودرة الألمنيوم وأكسيد الحديد، وتتسبب في حروق لكونها تواصل اشتعالها لنحو 180 ثانية، حيث أن هذه المادة تتواجد داخل القنابل التي استخدمتها الطائرات الروسية خلال الأسابيع الأخيرة في قصف الأراضي السورية، وهي قنابل عنقودية حارقة من نوع “”RBK-500 ZAB 2.5 SM”” تزن نحو 500 كلغ، تلقى من الطائرات العسكرية، وتحمل قنيبلات صغيرة الحجم مضادة للأفراد والآليات، من نوع ((AO 2.5 RTM)) يصل عددها ما بين 50 – 110 قنيبلة، محشوة بمادة “Thermite”، التي تتشظى منها عند استخدامها في القصف، بحيث يبلغ مدى القنبلة المضادة للأفراد والآليات من 20 – 30 متر.

المصدر: المرصد السوري لحقوق الإنسان
http://www.syriahr.com/?p=339792

شاهد أيضاً

سوريان يفوزان بجائزة “غاندي للسلام” الأمريكية

فاز كل من الطبيب السوري زاهر سحلول والمتطوعة في فريق “الدفاع المدني السوري” ميسون المصري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.