أخبار عاجلة

الحوثيون يعلنون أسر آلاف الجنود من التحالف وقتل المئات في عملية “عسكرية كبرى” في نجران

القدس العربي

أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيون) أنها أسرت عددا من الجنود السعوديين وغير السعوديين في عملية “عسكرية كبرى” في محافظة نجران السعودية.
وأطلق الحوثيون اسم “نصر من الله” على العملية، فيما قال الناطق باسم الحوثيين يحيى سريع إن التفاصيل ستعلن لاحقا.

وقالت الجماعة إن التعامل مع الأسرى سيكون “وفق مبادئ الدين والعادات والتقاليد اليمنية الأصيلة”.
وقالت قناة المسيرة الناطقة باسم الحوثيين إن العملية شملت “سقوط 3 ألوية عسكرية وفصيل للقوات السعودية وآلاف الأسرى واغتنام مئات الآليات”.

وأوضح العميد يحيى سريع في بيان صحافي نقله موقع المسيرة، السبت، أن العملية هي “أكبر عملية استدراج لقوات العدو منذ بدء العدوان استمرت لأشهر عدة، وشاركت وحدات متخصصة من قواتنا في إطار دعم وإسناد العملية في محور نجران، وعلى رأسها القوة الصاروخية وسلاح الجو المسير والدفاع الجوي”.

وذكر: “بعد مرور 72 ساعة فقط من بدء العملية، قامت قواتنا بإطباق الحصار على 3 ألوية من المخدوعين وفصيل كامل من الجيش السعودي، لافتا إلى تحرير الكيلوات طولا وعرضا خلال العملية النوعية”، بحسب البيان.

كما أفاد البيان بوقوع “الآلاف من عناصر قوات العدو في الأسر”، بينهم أعداد كبيرة من قادة وضباط وجنود الجيش السعودي، مشيرا إلى أنه تم التعامل مع كافة الأسرى وفق مبادئ الدين، والعادات والتقاليد اليمنية الأصيلة.

وأشار إلى أنه “بعد استسلام الآلاف من قوات العدو، عملت قواتنا على تأمين الأسرى من غارات العدو التي حاولت استهدافهم، مطمئنا أهالي أسرى قوى العدوان بأن الجيش واللجان الشعبية سيتخذون المزيد من الإجراءات اللازمة لحمايتهم من استهداف الطيران الحربي المعادي”.
ولفت إلى أنه سيتم خلال الأيام القادمة الكشف عن تفاصيل العملية.

ولم يرد المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية والذي يحارب الحوثيين باليمن على مدى أربع سنوات على الفور على طلب للتعقيب.

المصدر: صحيفة القدس العربي
https://www.alquds.co.uk/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

قبسات من سير أولي العزم من الرسل (6)
نشأة موسى عليه السلام.. بين اليقين بوعد الله والخوف من بطش فرعون

د. علي محمّد الصلابيّ تكلمنا في المقال السابق عن ولادة موسى عليه …