أخبار عاجلة

أردوغان: سنبدأ في إقامة منطقة آمنة شرقي الفرات نهاية سبتمبر

TRT عربي

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، إن “تركيا دولة مستقلة ولا ترضخ لأحد”، متمسكاً في الوقت ذاته بالوجود التركي في شرق المتوسط، قائلاً “سنُظهر للجميع سبب وجودنا في شرق المتوسط”.

وأضاف أردوغان، خلال اجتماع حزبي في أنقرة، أن “لا أحد يمكنه التدخل في حقوقنا بشرق المتوسط”، مشيراً إلى أن “التهديد بفرض عقوبات لا يخيفنا، ومستمرون في الوقوف خلف قراراتنا”.

وتابع أردوغان “سنستمر في تصنيع كل المعدات العسكرية التي تلزمنا”، مؤكداً “نستطيع الوقوف أمام كل العقبات التي تضعها أمامنا بعض الدول”.

وبخصوص المنطقة الآمنة شمالي سوريا، قال أردوغان إن “تركيا تواجه تحديات إرهابية كبيرة في منطقة شرق الفرات”، وأكد عزم أنقرة “البدء في إقامة منطقة آمنة في سوريا شرقي الفرات بحلول الأسبوع الأخير من سبتمبر/أيلول الحالي”، وأضاف أنه “إذا ماطلت واشنطن في تنفيذ مشروع المنطقة الآمنة فسنبدأ وحدنا”.

وقال أردوغان إن الهدف من المنطقة الآمنة “هو تأمين عودة السوريين إلى بلادهم”، مشيراً إلى أن بلاده ستنشئ هناك “مجمعات سكنية للسوريين العائدين”.

وأضاف “هدفنا توطين ما لا يقل عن مليون شخص من إخوتنا السوريين في المنطقة الآمنة، التي سيتم تشكيلها على طول خط الحدود مع سوريا البالغ 450 كم”.

وفي سياق داخلي، قال الرئيس التركي إن نظام الحكم في تركيا سيظل رئاسياً، وتابع “لا عودة عن النظام الرئاسي، وقد حددنا جميع النواقص ووضعنا الحلول وسنشاركها مع شعبنا قريباً”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

تحذيرات من توقف مشفى كفر تخاريم بإدلب

حذّر المجلس المحلي في مدينة كفرتخاريم بمحافظة إدلب، من توقف مشفى الشهيد وسيم حسينو وهو …