أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / 5 قتلى على الأقل بإطلاق نار “عشوائي” في تكساس

5 قتلى على الأقل بإطلاق نار “عشوائي” في تكساس

AFP(فرانس برس)

قُتل خمسة أشخاص على الأقلّ برصاص رجل أطلق النار عشوائيّاً على سائقي سيّارات بمدينة أوديسا في تكساس (جنوب)، قبل أن يُقتَل هو أيضًا برصاص الشرطة السبت.

وقال متحدّث باسم الشرطة في مدينة أوديسا للصحافيّين “لدينا ما لا يقلّ عن 21 ضحيّة (…) وخمسة قتلى على الأقلّ في هذه المرحلة”، من دون أن يتّضح ما إذا كان القتلى الخمسة من ضمن الضحايا الـ21

من جهته، قال عمدة مدينة ميدلاند القريبة، لقناة فوكس نيوز إنّ هناك ثلاثة عناصر من الشرطة بين الجرحى.

ويأتي إطلاق النار هذا، بعد أقلّ من شهر على إقدام مسلّح على قتل 22 شخصًا بالرّصاص في مدينة أخرى في تكساس هي إل باسو على بُعد نحو 500 كيلومتر غرب أوديسا.

وأشارت الشرطة في وقت سابق السبت إلى أنّ مسلّحًا أطلق النار على أشخاص عدّة في ولاية تكساس، قبل أن يسرق شاحنة وينطلق بها.

وأوضحت شرطة تكساس على فيسبوك أنّ “شخصًا (وربّما اثنين) يطوف أوديسا بمركبة ويُطلق النّار عشوائيًا على الناس”، داعيةً السكّان الى الابتعاد عن الطرق السريعة وممارسة أقصى درجات الحذر.

وقُتل مطلق النار لاحقًا خلال تبادل إطلاق نار مع قوات الأمن.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب على تويتر إنه تمّ إطلاعه بما حدث.

في 3 آب/أغسطس، قُتل 22 شخصًا كانوا يتسوّقون في متجر مكتظّ من متاجر وولمارت في إل باسو، فيما قُتل تسعة آخرون أمام حانة في حي يعج بالحانات والملاهي الليلة في دايتون بولاية أوهايو بعد 13 ساعة فقط على عملية إطلاق النار في إل باسو.

وثقافة حمل السلاح متجذّرة في الولايات المتحدة. ولا تزال جهود تعزيز قوانين حمل السلاح تثير انقسامات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

“عشت 6 سنوات في سوريا ولم أغادرها” مقطع صوتي مسرب لرفعت الأسد

أحمد عبد الحميد معد تقارير كاتب صحفي (التسريب الصوتي لاعتراف رفعت الأسد ببقائه …