أخبار عاجلة

بيان صادر عن الدكتور المحامي طارق شندب

طالعنا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بخطاب عنصري طائفي مشوهاً الحقائق التاريخية محاولاً إلغاء تاريخ المسلمين الحقيقي وتشويه صورة الخلافة الاسلامية العثمانية التي ساهمت طوال اكثر من خمسائة عام على نشر الحضارة والإسلام والتطور للبشر والوقوف في وجه اطماع الغرب على المنطقة العربية والإسلامية .
لعل فخامة الرئيس لم يقرأ تاريخ المنطقة العربية جيداً ولا تاريخ جود لبنان وكيفية إنشائه ولا تاريخ العثمانيين الحقيقي في بلادنا التي لم تكن تسمى بلبنان بل كانت جزءًا من الخلافة العثمانية التي كانت تحكم تلك المنطقة والتي أوصلت الحضارة الى اوروبا والعالم .
أنصح رئيس الجمهورية بإعادة قراءة التاريخ الحقيقي وعدم تشويه صورة لبنان وكيفية إنشائه كما أدعوه إلى محاربة الفساد حقيقة وأن يتم رفع اليد عن المؤسسات للقيام بواجبها الصحيح في توقيف الفاسدين وألا يكون القضاء والأمن في خدمة مصالح بعض الأحزاب والتوجهات .

أدعو رئيس الجمهورية ان يقرأ نص إنشاء المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ليطلع على تعريف الاٍرهاب ومن يرتكبه في لبنان ،وهم حلفاء الرئيس وفريقه السياسي من ميليشيات الاٍرهاب التي قتلت اللبنانيين ويساهمون في قتل الشعب السوري بغطاء سياسي لبناني .
فخامة الرئيس :
إن الاٍرهاب الذي نسبته زوراً إلى الخلافة العثمانية هو إساءة لمشاعر ملايين المسلمين الذين يرفضون تزوير التاريخ وهو تحريض طائفي بما يخالف الدستور اللبناني واتفاق الطائف، وهذا التحريض لا يخدم مصلحة لبنان ولا العيش المشترك بين اللبنانيين .

ادعوك لمراجعة خطابك وتصحيحه ولنعمل كلبنانيين على بناء لبنان الحقيقي المستقل غير الخاضع لميليشيا ارهابية ولا لمحاور التخريب والاستبداد والقتل والفساد التي تحتمي بالدولة ومؤسساتها بما يخالف القانون الدولي والمحلي .
(الدكتور المحامي طارق شندب، عضو مجلس ادارة الاتحاد الدولي للحقوقيين )

تعليق واحد

  1. اصيل يا طارق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

قراءة في كتاب (إلحاد الثورات المضادة) للكاتب محمد خير موسى

باسل المحمد مدير الأخبار – رسالة بوست قد يتساءل المرء عند قرائته لهذا …