أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / رصاص الجندرما التركية يقتل رب عائلة سورية

رصاص الجندرما التركية يقتل رب عائلة سورية

أفاد مركز السفيرة الإخباري، أن الجندرما التركية قتلت الشاب ’’هشام مصطفى’’، بعد أن أطلقت النار عليه، إثر محاولته العبور إلى الأراضي التركية بطريقة غير شرعية.
وأضاف ناشطون سوريون أن ’’هشام مصطفى’’ ربُّ عائلة مكونة من ثلاثة أطفال وأمهم، كان يقيم ويعمل في مدينة ’’إسطنبول’’، ولا يملك إذناً رسمياً للإقامة فيها، ولا يحمل بطاقة للإقامة فيها (كيملك) من بلديتها.
وأكد الناشطون أن السلطات التركية ألقت القبض عليه، ورحّلته إلى سورية عبر معبر ’’باب الهوى’’، قبل شهر بدلاً من إعادته إلى المدينة التي يحمل بطاقة الإقامة فيها، ما أدى لبقاء عائلة ’’هشام مصطفى’’ في تركيا بلا معيل، وحاول ’’هشام’’ الإنضمام إليها عبر ’’لم شمل العائلات’’، لكنه لم يفلح ، ما اضطره للعبور إلى تركيا للقاء عائلته بطريقة غير شرعية، بعد أن قام بعدة محاولات باءت جميعها بالفشل، ليضع رصاص الجندرما التركية حدّاً لمحاولاته المتكررة للقاء عائلته، ويُقتل على الحدود السورية التركية.
الجدير بالذكر أن السلطات التركية في بلدية ’’إسطنبول’’، شنت عملية واسعة للقبض على الأجانب الذين يقيمون في المدينة دون إذن رسمي، وتشير بعض الأرقام إلى أنه تم ترحيل أكثر من 6000 سوري إلى الشمال السوري، ويعيش اللاجئون السوريون في تركيا حالة من الرهبة والقلق جراء القوانين الجديدة التي أقرتها السلطات التركية في الآونة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

روسيا تطالب دبلوماسيين أميركيين بالمغادرة

أمهلت روسيا، الأربعاء، عددا من الدبلوماسيين الأميركيين حتى نهاية الشهر المقبل لمغادرة البلاد، في أحدث …