أخبار عاجلة
الرئيسية / سوشال ميديا / مُغرد إماراتي يثير الجدل في تغريدة عن التطبيع مع الصهاينة
حمد المزروعي

مُغرد إماراتي يثير الجدل في تغريدة عن التطبيع مع الصهاينة

رسالة بوست

أثار المدون الإماراتي ’’حمد المزروعي’’ موجة جدل واسعة في منصات التواصل الاجتماعي، عبر تغريدة على حسابه الموثق في منصة تويتر، سأل فيها متابعيه عن رأيهم في التطبيع مع الكيان الصهيوني، وغرد ’’المزروعي’’ قائلاً:

’’عزيزي العربي هل تؤيد اقامة علاقة مع اسرائيل وتبادل تمثيل دبلوماسي؟’’

وانهالت الردود بشكل كبير على تلك التغريدة، لتصل إلى ألف ردّ خلال ثلاث ساعات، وكان معظمها رافضاً لفكرة طرح هذا السؤال ولصيغته وللتطبيع بشكل عام، لتعكس المزاج العام لرواد منصات التواصل الاجتماعي، بينما كان المؤيدون للتطبيع وطرح فكرته للاستفتاء قليلين، وتعرض هؤلاء القليلون لهجوم كبير من رافضي التطبيع.

من أبرز الردود على تغريدة ’’المزروعي’’ كان ردّ المدون العراقي ’’عماد السامرائي’’ الذي ألمح لوجود علاقات إماراتية مع الكيان الصهيوني، وطالبه بقطع العلاقات مع الكيان الصهيوني أولاً، لكي يكون للرد قيمة، وقال ’’السامرائي’’:

’’اقطعوها الاول كي يكون هناك قيمة لسؤالك وقيمة لرأينا، أو أن تصلح صيغة السؤال هل تؤيد تبعيتنا لإسرائيل وأمريكا؟

أما الصحفي العراقي ’’سفيان السامرائي’’ مدير موقع ’’بغداد بوست’’ فرد رداً مثيراً، حينما وافق على التطبيع مع الصهاينة مُتذرعاً بسحب البساط من أقدام السُراق والمتاجرين بالقضية الفلسطينية، وحصر القضية بين الفلسطينيين والصهاينة فقط، وكتب ’’سفيان السامرائي’’:

’’نعم نؤيد إقامة علاقات مع إسرائيل وسحب البساط عن السراق وتجار القضية وحصر القضية بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي، كل الذين يهاجمون التطبيع هم مطبعون في الخفاء وعلى الدول العربية ان لا تخشى هؤلاء لإنهم مجرد خلايا وعملاء مبطنين مدفوعين من قبل النظامين القطري والإيراني’’

فيما اعتبرت بعض الردود، مُجرّد طرح السؤال تطبيعاً بحد ذاته، وكتب المدون محمد:

’’السؤال في حد ذاته تطبيع’’

أما المدون السعودي ’’مشعل الجميعي’’ فرفض التطبيع جملة وتفصيلاً، وأشار إلى أنه مهما ساءت العلاقات مع الفلسطينيين، فإن العرب كلهم يرفضون الصهاينة.

فيما قال المدون ’’ إماراتي سعودي’’ أن النفط العربي ليس أغلى من الدم العربي، وقال بأن رئيس الإمارات الأسبق الشيخ ’’زايد’’ أمر بقطع النفط عم الدول المساندة للكيان الصهيوني.

في حين رحّب المدون ’’رحال الإمارات’’ بالتطبيع، وقال نرحب بأبناء العم، في إشارة للصهاينة، وأضاف بأننا نتمنى لهم كل خير، وتمنى زيارة الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة.

وتعرض ’’المزروعي’’ لانتقادات واسعة من خلال الردود الغاضبة، وكتب المدون السعودي ’’فهد’’:

’’لا للتطبيع، الله يأخذك عاجلاً غير آجل’’

أما المدونة ’’هاجر العمار’’ اعتبرت سؤال ’’المزروعي’’ أتفه سؤال منذ خلق الإنسان، وكتبت:

’’أتفه وأسخف سؤال طُرح منذ ظهور آدم عليه السلام إلى يومنا هذا’’

فيما اعتبرت المدونة ’’زينة غول’’ أنه لا توجد دولة للكيان الصهيوني حتى نقيم علاقات معها’’

الجدير بالذكر أن المغرد الإماراتي ’’حمد المزروعي’’ المقرب من ولي عهد ’’أبو ظبي’’، قد عُرف عنه بذاءة اللسان، وقذارة الطروحات، ويسميه النشطاء في منصات التواصل الاجتماعي بـ ’’أبي جهل’’، ويدون تغريدات مثيرة للجدل، يُهاجم الدول العربية ويتجاوز حتى على الأعراض، ويُروّج بشكل دائم للتقارب والتطبيع مع الكيان الصهيوني، ويعتبره مراقبون بأنه يوطّيءُ للسياسة الإماراتية، التي تتجه بشكل رسمي إلى الإعلان عن علاقات علنية ومباشرة مع الكيان الصهيوني، خاصة بعد استقبال الإمارات لوفود رياضية واقتصادية وسياسية صهيونية في الآونة الأخيرة.

شاهد أيضاً

ضربة أرامكو… وتصحيح المسار

ياسر الحسيني كاتب وإعلامي سوري لم يكد الأمريكان من الإنتهاء من إحياء ذكرى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.