أخبار عاجلة

فضائح التصويت على مشروع القرار

براءة الحمدو

تقدمت 10 دول بينها تركيا والأردن والكويت والمغرب وقطر، بمشروع قرار حول انتهاكات النظام السوري لحقوق الإنسان، حيث أدان مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، يوم أمس الجمعة، استخدام النظام السوري الأسلحة المحظورة دولياً في غاراته الجوية، بالإضافة إلى اتباعه سياسة التجويع والحصار كأدوات حرب إضافية.

جاء ذلك أثناء مناقشة مشروع القرار في جلسات جنيف الأخيرة رقم 41، ويشير مشروع القرار إلى استمرار النظام السوري في ممارسة انتهاكاته بحق الشعب السوري،خاصةً في منطقة إدلب، من خلال استهدافه للمؤسسات الصحية والمدارس، الجدير بالذكر أن الغارات قد تسببت في مقتل ما لا يقل عن 350 مدنياً ونزوح أكثر من 300 ألف آخرين.

وختم مجلس حقوق الإنسان جلسته بتصويت على مشروع القرار المدين لبشار الأسد، فأقر المشروع بموافقة 26 عضو ومعارضة 7 دول بينها مصر والعراق والصومال وأرتيريا، وامتناع 14 آخرين عن التصويت، من بينها تونس .

مشروع القرار رفض استهداف النظام السوري للمدنيين وقصفهم بالأسلحة الثقيلة (بشكل عشوائي) من براميل متفجرة وأسلحة عنقودية وصواريخ بالستية، وقد ناشد القرار النظام السوري من أجل التعاون التام مع مجلس حقوق الإنسان، والسماح للجنة الدولية في التحقيق بدخول سوريا فوراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

مستشار أوباما السابق يكشف عن مسودة إتفاقية تطبيع بين الأسد وإسرائيل

قال المبعوث السابق لإدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى سوريا، فريدريك هوف، إن رئيس النظام …